القائمة الرئيسية

الصفحات

لماذا تهاجر الطيور 




أن الطيور المهاجرة هي طيور تتنقل من مكانها بأستمرار أعتمادا على تغيرات بيئية معينة وفي اوقات محددة  ، تنتقل لمكانات بعيدة عندما تهاجر ولكنها تعود لموطنها الاصلي بعدها ،في غالب الاحيان

تكون هجرة الطيور في كل سنة فهي تملك ميزة تجعلها تتكيف للانتقال بين المناطق البعيدة ولمساقات طويلة في اقل وقت ممكن وتتكيف الطيور المهاجرة مع بيئتها الجديدة بسرعة .


تخزن الطيور المهاجرة الغذاء على شكل دهون وتستخدمها لاحقا عندما تهاجر لاماكن بعيدة وتقطع مسافات طويلة ،وتمتاز هذه الطيوربامتلاكها اجنحة طويلة ومدببة وذات وزن خفيف اذا ماتم مقارنته باجنحة الطيور الغير مهاجرة 


ماهي اسباب هجرة الطيور :


الغذاء 

من اكثر الاسباب التي تجعل الطيور تهاجر باستمرار هو البحث عن الطعام ، فأذا استمرت الطيور بالبقاء في نفس المناطق سوف يقل الغذاء ،لذلك فان الطيور تهاجر باعداد كبيرة الى المناطق التي يتجدد فيها الغذاء في الربيع 

بالاضافة لتوفر المياه ايضا فيها ، وعندما  يحل فصل الخريف ويقل الغذاء في هذه المناطق فأن الطيور تعود لموطنها الاصلي ، وهذا النظام يتبعه كل الطيور التي تسافر لمسافات بعيدة والتي تهاجر لمسافات قريبة.


الافتراس 


أن الاماكن التي يتوفر بها الغذاء يتواجد بها العديد من الحيوانات المفترسة والتي تهدد الطيور والحيوانات الصغيرة الاخرى الموجودة في هذه البيئة ، لذلك فان هذا الامر من احد اسباب هجرة الطيور بحيث تنتقل الطيور المهاجرة

الى اماكن يصعب على هذه المفترسات الوصول اليها مثل السواحل التي تحتوي على منحدرات حادة والزر التي تكون بعيدة عن الشواطئ.


التغيرات الجوية :


عندما تنخفض درجة الحرارة في المناطق الشمالية تبدء الطيور بالهجرة وتنتقل الى بيئة  معتدلة المناخ حتى تستمر حياتها بصورة طبيعية ، وأيضا عندما تبدء درجات الحرارة بالارتفاع في المناطق

الاستوائية فان الطيور تهاجر خوفا على صغارها التي لاتحتمل العيش في الاجواء الحارة جدا لذلك في موسم التكاثر تعود الطيور للمناطق الشمالية لترعى صغارها . 

المرض 

يمكن ان تصاب الطيور ببعض الامراض والمايكروبات والطفيليات لذلك هي تهاجر وتتفرق حتى لاينتشر المرض في جميع افرادها 


كيف تحدد الطيور اتجاهها

عندما تهاجر الطيور فأنها تستخدم عوامل مختلفة تمكنها من معرفة طريقها مثل التغيرات الجوية ، التي تشمل التغير في رطوبة الجو ودرجات الحرارة والمعالم البيئية التي تشمل السواحل والجبال 

والوديان وتستطيع الطيور ايضا الطيران بنفس الاتجاه ، حسب المكان التي تريد التوحه له ، وتستطيع الطيور أن تربط بين  موطنها الاصلي ونقاط انطلاقها فهي تحدد الطريق المناسب التي تهاجر فيه وتلتزم به حتى تصل الى وجهتها .


أن قدرة الطيور على تحديد طريقها يرجح سببه الى امتلاكها حس عالي وامتلاكها لميزة تحديد المجال المغناطيسي للارض  ويعتقد انها تستخدم الشمس  والنجوم لتحديد مسارها في الليل والنهار 

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات